أهالي خانقين يطالبون بعودة قوات البيشمركة الى ناحيتي قزربات وجلولاء

سایتی (m26-701_thumb_medium261_196.jpgPUKmedia):

تظاهر المئات من المواطنين المهجرين والمرحلين من ناحيتي  جلولاء وقزربات (السعدية) وعدد من أبناء قضاء خانقين، اليوم الثلاثاء ٢٠١١/٧/٢٦، في خانقين احتجاجاً وتنديداً واستنكارا لما يحدث من عمليات تهجير واعتقالات وتفجير لمنازل الكورد في ناحيتي جلولاء وقزربات والمناطق الأخرى التابعة لقضاء خانقين. وانطلق المتظاهرون من منطقة الكرندي وسط مدينة خانقين الى امام مبنى القائممقامية، ورفعوا شعارات تطالب رئاسة الجمهورية ورئاسة الوزراء ورئاسة إقليم كوردستان بعودة قوات البيشمركة إلى ناحيتي قزربات وجلولاء لحماية العوائل الكوردية والعشائر العربية المتحالفة مع الكورد من العمليات الإرهابية التي تحدث منذ خروج قوات البيشمركة من المنطقة في العام 2007 ودخول قوات الجيش الاتحادي اليها ضمن عمليات بشائر الخير الأمنية.

ومن جانب آخر رفع اهالي ناحية قزربات من المرحلين والمهجرين قسرا من المنطقة بيان استنكار الى فخامة رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء ورئيس إقليم كوردستان ومجلس النواب، بيّنوا خلاله مدى الظلم والاضطهاد الذي يتعرضون له في المنطقة منذ خروج قوات البيشمركة من هناك وسيطرة الإرهابيين والشوفينيين الذين أخذوا بالتوسع والانتشار يوماً بعد يوم.

وأعرب المتظاهرون عن استنكارهم من عدم المبالاة والتجاهل لمعاناتهم، وطالبوا الجهات المسؤولة بوضع حد لهذه الاعمال الارهابية وبأسرع وقت ممكن، على أمل معالجة جذرية للقضية للحد من العنف والتهجير والترحيل الذي يتعرضون له منذ سنوات.

m26-703_thumb_medium207_155.jpg